شوف اللى بيحصل!!

كلمة منى

السكوت لا يضر فالأفواه المقفلة لا يدخلها التراب! (أنيس منصور) ولكننى إخترت التعامل مع التراب .. نورت بيتى الصغير ^_^

365 يوم سعادة يا ربـــــــــــــــــ

5 اللى إتكلموا

آخر ليله فى 2011 .. كانت سنة غريبة بكل مقاييسها .. على مر التاريخ هنفضل فاكرينها .. مش هتكلم فى السياسة لإنى بحب أبعد عنها على قد ما بقدر .. بتجيب لى حساسيه فى مخى *_^ ، هقول بس إننا حققنا فيها كتير وعرفنا نقول رأينا وعرفنا ناخد حقنا ولو إنه مرجعش يعنى .. بس على الأقل طالبنا بيه .. وده نص الطريق .
على المستوى بقى السخصى خالث خالث .. دى كانت سنة حلوة أوى ووحشه أوى فى حياتى .. محدش يسألنى إزاى ... النص الأولانى منها كان وحش لأبعد حد .. عمرى ما عشت زيه قبل كدة أبداً .. والنص التانى منها .. كان سعيد لأبعد حد .. وبردوا عمرى ما عشت زيه قبل كدة .
فى المجمل الحلو بيدارى وبينسى أى حاجة وحشة وكل البشر كدة ، لكن ممكن أقول انها حصلت لى فيها أحسن حاجة الحمد لله وإنه ربنا رزقنى بأحسن زوج فى الدنيا وكرمنى بيه .. ربنا يخليه ليا يارب ويكرمه دنيا وآخره .. ويسعدنا فى حياتنا .
حاجات كتير بتمناها فى السنة الجديدة .. فى أول لحظاتها هصلى لربنا وهدعى بكل حاجة بتمناها ..و الرسول عليه أفضل الصلاه والسلام قال " عبادة فى الهرج كهجرة إلىٍ"  .
وطبعاً بقول لكل الأخوة المسيحين كل سنة وهما طيبين وكل سنة واحنا معندناش حاة اسمها فتنه ولا بتنجان .. إحنا شعب واحد وعمرنا ما كنا أطراف ولا أحزاب ولا هنكون .

قولوا لى يا ترى انتوا بتتمنوا ايه فى 2012 .. وياترى نفسك السنة دى تعدى ازاى عليك فى حياتك وعلى مصر ؟؟؟؟ 

دى قريتها وعجبتنى ولطشتها :

أفضل جملة قيلت في عام 2011....خليهم يتسلوا

2-أشهر رجل ل عام 2011...الراجل إللي ورا عمر سليمان

3-أشهر حركة سياسية ظهرت في عام 2011...حركة "كفاية" بقى خربتوا البلد

4-أفضل مؤثرات صوتية...تامر بتاع غمرة

5-أفضل كاتب...كاتب الخطاب الثاني لمبارك

 6-أفضل حيوان...فريد الديب...أومال!!أومال!!

7-أفضل سيناريو...سيناريو الإنفلات الأمني

8-افضل محلل إستراتيجي...عمرو مصطفى

9-أعلى مرتبة شهيد...الشهيد الحى شهيد السويس مرشح مجلس الشعب

10-أفضل مكان لعلاج المرضى النفسيين...العباسية

11-أفضل مدون...البرادعي

12-أكتر شئ هيدخل الجنة في 2011؟؟ الصناديق..لأنها قالت "للدين" نعم

13-أفضل طفل...نجيب ساويرس لأنه بيحب "رسومات ميكي وميني"

14-الحزب إللي بيشتغل نفسه...حزب الوفد

15-المادة إللي الكل بيدرسها على مزاجه...المادة الثانية من الدستور

16-حق أريد به باطل "الثائر الحق هو من يثور ليهدم الفساد ثم يهدأ ليبني الأمجاد

17-أفضل معلومة...شهداء 25 يناير ماتوا في أحداث يناير

18-سؤال عام 2011...من أنتم؟؟

19-سؤال عام 2011 الممنوع من العرض...إيه دخل الله بالسياسة؟؟ خالد منتصر

20-الفيلم الذي أثبت أن إقتصاد بلدنا لسه بخير...فيلم "شارع الهرم"

22-المرآه التي هزت عرض مصر...علياء المهدي

23-الشئ الذي يركبه الجميع للقضاء ع الثورة...عجلة الإنتاج

24-أكثر شعب بيفهم في الإقتصاد والبورصة خصيصاً...الشعب المصري

25-البدلة إللي هنتخيط فيها كلنا...بدلة المشير

26-الجملة التي اختفت في ظروف غامضة...الجيش والشعب إيد واحدة

27-أكبر غلطة...الإستفتاء

28-أكبر تغيير...تغيير أرقام الموبايل

29-أغرب تغيير...بدل ما كنا بنتصور جنب الدبابة بقينا نتصور تحتيها

30-أكثر حملة إعلانية تآثر بها المجلس العسكري "تايجر اكبر وسيطر"

31-أكثر حملة إعلانية كاذبة...فيه حاجات كتير تخلينا نصدق إن بكرة أحلى

32-أفضل أخ...الأخ الفلوطة

33-أفضل أغنية اتغنت لشباب الثورة...ياريت سنك يزيد سنتين عشان سنك كده صغير

34-أفضل تعليق...جدع يا باشا

35-الكتاب الذي مات بعدد فصوله بني آدمين....كتاب "وصف مصر"!!

وهابى نيو يييييييييييييير للجميع بالانجليزى :)

كلام معقول

2 اللى إتكلموا
"مأساة العالم الذي نعيش فيه تكمن في أن السلطه كثيرا ما تستقر في أيدي العاجزين "
 الكلام دة قاله برنارد شو .. عنده حق والله حقيقى دى مأساه محسيناش بيها غير لما لقينا إننا حتى عاجزين إننا نحمى أنفسنا .. بلدنا رايحه لحد فين كلنا بنسأل السؤال دة .. ولا لاقيين إجابة ولا فاهمين حتى تفسير لكل الأحداث دى ..

ولما حاولت ألاقى تفسير من ناس ممكن تحلل الوضع اللى مصر فيه .. عجبنى نفسير منطقى لــــ "نعوم تشومسكى " ولما قريت عنه لقيت إنه أستاذ جامعى مدى الحياه فى اللغويات فى معهد ماساتشوستس .. والأهم إنه ناشط سياسى مهم جداً ومعروف بانتقاده للسياسة  الخارجية للولايلات المتحدة الأمريكية .. وأنا بقول بردوا الراجل مالوا صريح كدة ليـــــــــــــــــه ؟!


تفسيره منطقى وكلامه مقنع ومعقول مقدرش أقول حاجه عنه .. قرب لى الصوره شويتين .. 

يارب استرها على البلد دى وولى علينا الأصلح واحمى شعبنا وشبابنا اللى بيروحوا مننا .. 
 
خايفه عليكى أوى يا مصر :((

عيدكم سعيد .. ودسم :)

12 اللى إتكلموا

قـرر السيـد / ضـانى أبو ليَـــة،

المنسق العـام لأئتـلاف "خرفـان من أجـل الحيـاة"،

والعضو المؤسس لتحـالف "مش علشان أنـا بـ ليَـة تكلوني بالطريقة ديـة"
... ... ...
عمل مليونية فى ميـدان صـوفي بالتنسيق مع ائتلافـات "القرن الديمقراطي"،

و"وخرفـان إلى الأبـد"، وحزب "نحو مدبح مدنـي"

للتنديد بالمجـزرة المزمع عملها أول وثـانى وثـالث أيـام العيد،

على أن يقوم ائتـلاف "عاملنى بالمعروف .. ولا علشان أنـا خروف"

بالإجـراءات الأمنيـة وحمـاية الميـدان من أى جـاموس أو بقـر منـدس.

حمله (خليك نباتي و أنقذ حياتي) *_*

قريتها على الفيس بوك وعجبتنى ...

كل سنة وانتم طيبين ويارب يبقى عيد سعيد علينا كلنا .. ربنا يفرح قلوبنا دايماً ويسعد أيامنا .. والسنة الجايه نكون على عرفات ربنا يكتبها لنا يارب، والسنة اللى فاتت زى دلوقت اديتكوا العيدية وعملت اللى عليا ..  لحوم مشوية ومسلوقة واللى حتى لسه مستوتش .. وقلت محدش يدخل بإيده فاضيه دة حتى يبقى عيب .. 
واللى خانته الزاكرة لا سمح الله  .. يروح هووووووونا .. علشان منزعلش منه آه ..
والبنوتات الحبيبات اللى عاملين دايت .. اللحمة مبتخنش على ضمانتى .. اتوكلوا على الله وادعولى :)) 
وسلامووو عليكووووو

رواية اللص والكلاب

6 اللى إتكلموا

رواية اللص والكلاب للأديب نجيب محفوظ .. أكترنا يعرفها كرواية قراها .. وناس شافتها فيلم لما اتحولت لقصة سينيمائية فى أوائل الستينيات كانت بطولة شادية وشكرى سرحان وكمال الشناوى ، أنا لاشوفت الفيلم ولا قريت الرواية .. لكن كتير سمعت عنها ، ومن فترة قريبة جبت الرواية وجارى الإطلاع .. ولو إنى فى الحقيقة مش من هواة نجيب محفوظ على الإطلاق .. بس ميخسرش..
اللى زى حالاتى وحابب يلطش الرواية هيلاقيها


وفوتكوا بعافية

فاكر لمــــ♥ـــــ♥ـــــا ..

8 اللى إتكلموا

* فاكر لما رجعت من السفر قبل فرحنا وبدأنا نجهز بيتنا .. ورحنا نشترى الفرش وكان يوم جميل أوى .. كنا بنشاور على نفس الحاجة فى نفس الوقت .. اخترنا كل حاجة مع بعض .. وقدام كل أوضه وقفنا شويتين .. نتخيل كل لحظه هتمر علينا فيها ..ولما خلصنا وكملت كل حاجة .. قلت لى مبروك لأحلى عروسه .. مبروك عليا انتى ، قلت لك .. تؤتؤ .. مبروك عليا أنا يا حبيبى .


* فاكر لما ستات العيله المتبرعات للمساعدة فى فرش بيتنا اتجمعوا فى شقتنا .. وأنا كنت معاهم علشان بس أدى الأوامر .. وهما يا يعنى بيشتغلوا وأنا بس بتأمر عليهم .. ويقولوا ما تساعدينا يا بنتى فى أى حاجة ينوبك ثواب بدل ما انتى زى خيال المآته كدة .. وأنا أقولهم : أنا العروســـــه .. هو فيه عروسه بتتواضع وتساعد حد ؟!! .. ويضحكوا ويقولوا : والله لنطلعه كله عليكى بعدين .. وانت طالع نازل ..نازل طالع ، بتتلكك طبعاً .. وقال ايه بتسألهم محتاجين حاجة ولا لاء؟! .. وكل ما تطلع تغمز لى وتقولى .. وحشتينى يابت انتى .. هما هيمشوا الساعه كام ..ههههههههه .. ونفضل نضحك .


* فاكر لما شفتنى يوم فرحنا .. أول لحظة كدة وأنا قدامك بالفستان الأبيض ومكسوفه كأنى أول مرة تشوفنى .. ولقيتك بتقول ماشاء الله.. إيه ده ؟!! .. ومسكت إيدى وقلت : هو ميفعش اخطفك ونروح على طول .. أنا غيران نروح القاعه وحد يشوف القمر دة غيرى أنا ..
قلت لك : بس يا مجنون ، وكنت عريس زى القمر وفضلت أظبط لك الببيون علشان بس أبص فى عيونك .. ولخمتك معايا بالفستان والبوكيه اللى كانوا تقال بشكل مش ممكن .. بس دمهم خفيف على قلبى طبعاً .


* فاكر لما فتحت باب شقتنا .. انت بالبدله وأنا بالفستان وكأننا صورة مرسومة ومتلونه .. أو عرسان فوق تورتايه بالشيكولاته وأنا حتت الفانيليا اللى فيها ..ياااااااااه على احساسنا وقتها .. عمرى ما هنساه.. لما قلت لك : معقول .. دة بيتنا خلاص ، وقلت لى :أيوه معقول طبعاً .. أومال دخلنا بيت الجيران .. وضحكت ضحكه غلاسه .. ومسكتنى من ايدى واتفرجنا على البيت حته حته .. كان مختلف أوى .. لإننا ببساطه أول مرة نشوفه لوحدنا أنا وإنت وبس ..


* فاكر لما جم يباركوا لنا تانى يوم ..كان على قد العيلتين الصغننين بس .. كنت ملخومة أوى وأنا حسه إنى المسئوله عن المكان دة .. مش هستنى ماما ترحب بالناس لا .. أنا المطلوب منى أرحب بيهم .. ولا هستنى ماما تقدم حاجة ساقعه وكحك والذى منه لا .. أنا المفروض أقدم ..ولا أقول مش مهم أخرج لهم أنا هفضل فى أوضتى لا .. لازم ولا بد وحتماً أكون موجوده .. لإن كل البيت دة ليا أنا .. مش بس أوضتى .. انت كنت بتساعدنى وتحضر لى الصينيه فى المطبخ وأنا أدخل آخدها منك وأقولك : ربنا يخليك ليا يا حبيبى انت .. وأخرج للضيوف .. ولما صحباتى وبنات العيله كانوا موجودين .. كنت غيرانه عليك أوى .. وقلت لك من قبلها : والمصحف لو هرجت ولا رغيت ولا سلمت ولا قعدت معاهم أصلاً .. لتشـــــــــوف هه بقى .. قلت لى : من اولها بتهددينى كدة .. هتعملى ايه يعنى حضرتك .. هو أنا يا عبيطة بشوف غيرك فى الدنيا .. طب دا انتى أحلى منهم كلهم والله .. مجنونة انتى ، وكسفتنى زى عادتك .. وبردوا مزعلتنيش واحترمت غيرتى عليك ويادوب من على بعد تمناشر متر قلت منورين وعقبالكوا ودخلت على جوا .. كان قلبى بيرقص من الفرحه .. وكنت عايزة أقولك بحبك وبصــــــــــوت عالى بس خفت من الحسد .


* فاكر لما طبخت لأول مرة فى بيتنا ..قلت لى : أنا هساعدك يا جميل ياللى بتطبخ انت ، قلت لك :لالالالا شكراً .. يبقى مش هخلص انهاردة ان شاء الله .. ارتاح انت بس واطلع برا علشان أنهى المهمه على خير ، وخلصت الأكل .. كان نص نص من وجهه نظرى .. انما انت من اول ما دقته وقلت لى : الله تصدقى يا بت انتى دى أحلى باميه أكلتها فى حياتى .. حلوة أوى لدرجه انى هاكل صوابعك وراها هههههه .. تسلم ايديكى يا ماما ، قلت لك : مع انى عارفه انها مش قد كدة .. بس ربنا يخليك ليا واسمحى لى أبقى قديمه شويتين وأقولك .. ربنا يجبر بخاطرك :) .. ، ويومها بالليل قلت لى : ماما عامله محشى انهاردة إيه رأيك لو نزلنا غلسنا عليها وأكلنا .. ضحكت وفهمت إنك يا عينى مأكلتش وريحه أكل ماما وصلت لنا وانت كعادتك مش قادر تقاوم .. ومش عايز تحرجنى ، وقلت لك : ومالوا يا سيدى يلا بينا .. وبينى وبينك .. انا كمان كنت جعانه .

 لسه باقى حاجات كتير هفتكرها كل يوم ونفضل نحكيها ونضحك من قلبنا .. أوقات تفكرنى وساعات أفكرك .. بس المهم اننا مش هننساها أبداً .. وهتفضل ذكرى جميلة بتخلينا نصمم إن بكرة يبقى أحلى علشان بعد بكرة نفتكره بردوا سوا وإحنا لسه بنضحك .. 

بحـــــــــــبك  

مشروع نقابة المدونين

2 اللى إتكلموا




ممكن الفكرة تبان مجنونة،،

 


 
مستحيلة،،!!


بس إحنا شريحة عريضة جدا في المجتمع،،


وفيها كل فئاته كمان


من حقنا نقابة،، تحافظ على
 

حقوقنا،،



على الأقل الفكرية!



الفكرة موجوده فى الفان بيج على


الفيس



لو الفكرة عجبتك أدخل شارك برأي أو

فكره


دووووس هنا



وسيتم التواصل عبر الثلاث مدونات









 


 
 
 
 
* أخدت البوست من بيت المدونين وعجبتنى الفكرة أوى .. خدوا البوست عندكم علشان
 نعرف آراء الجميع ،، وموفقين إن شاء الله


شاهد مقالش حاجة :((

4 اللى إتكلموا
المشير طنطاوي يزور مبارك في مستشفي السجن قبل الإدلاء بشهادته …

- خلاص هتبيعني يا طنطاوي ؟؟ ..
-معاش اللى يبيعك ياريس .. بس أنا مزنوق فعلاً

... ... ...
- لو مزنوق في ركن الزنزانه واديها يا طنطن ..

- مقصدش يا ريس ..بس أنا خلاص عرفت هتصرف ازاي ..

- هتقول المحكمة مين اللي قتل الثوار يا طنطاوي ؟

- هنلبسها لجمال ابنك يا ريس ..

- قشطة ..طب هتقولهم مين اللي قطع الاتصالات ؟

- هنلبسها لعلاء ابنك يا ريس ..

- طب هتقولهم مين المسئول عن معركة الجمل ؟

- هنلبسها لمراتك سوزان يا ريس ..

- سوزان ؟؟؟ .. ايه اللي بتقوله ده يا طنطاوي ؟؟

- احم .. انا اسف يا ريس .. الظاهر اني اتعديت حدودي ..

- مش القصد .. بس سوزان انا ملبسها 13 تهمه تانية فمش ناقصه ..

- وماله يا ريس ما نخليها 14 عشان تاخد الإعدام المتين ..

- طب و قضية الأراضي و تصدير الغاز يا طنطاوي ؟

- الحمد لله .. حسين سالم لبسها لوحده محدش قاله البس ..

- طب وانا يا طنطاوي ؟

- انت هتبقى من شهداء 25 يناير يا ريس ..

- مينفعش يا طنطن ؟؟!

- ليه بس يا ريس ..

- عشان شهداء 25 يناير ماتوا في أحداث يناير .. زي ما حماده هلال قال .. واحنا
دلوقتي في سبتمبر ..وانا مبحبش ازعل حمادة ..

- يا ريس اللي حصل في يناير اللي فات ده حماده هلال .. واللي جي ده حمادة
هلال تاني خالص..

- بس تفتكر الموضوع ده هيخيل عالشعب يا طنطن ..

- يا ريس الشعب اتهبل وعمال يدور على كوبون البلاي ستيشن في الكيمو كونو ومش فاضي لحاجه تانيه ..

- كوبون البلاي ستيشن ؟ .. على ايامي مكنش فيه كوبونات يا طنطن .. كان اللي بيفتح الكيمو كونو بيلاقي البلاي ستيشن في قلب القرطاس علطول ..

- صادق يا ريس .. هي ايامك دي تتعوض .. ده الشعب النمرود ده قطع عيش السفير الاسرائيلي وطرده .. و الراجل بقاله اسبوعين دايخ بالـ(سي في) بتاعته في تل ابيت و مش لاقي شغل ..

- يعني أنا كنت طيب يا طنطن ؟!

- طبعاً يا ريس ..

- زي الأستاذ محمود الجندي والأستاذ كمال ابو ريه ؟

- وزي دينا ، وسعد الصغير ، وانغام ، ودياب بتاع غمازات يا ريس ..

- امال ليه بيقولوا اني كنت بلعب بالبلد سنجل ؟ ..

- سنجل فين بس يا ريس؟ ..امال جمال وعلاء دول بيعلموا ايه .. مهم كانوا بيلعبوا بالبلد معاك برضه ..

- وبيقولوا اني كنت موقف الشعب نكست ؟

- موقف مين بس ياريس؟ .. ده انت كنت حاططنا كلنا على حجرك وكنا مكيفيين ومتزبطين وانت شغال لعب الله ينور ..

- حلوة مقعدهم على حجري دي يا طنطن ...

- تحت امرك يا ريس ..

- أمال همه دلوقتي قاعدين على ايه يا بعد ما مشيت يا طنطن ..

- أخلاقي متسمحليش اقولك يا ريس ..

- انت خبيث يا طنطن ..

- ده احنا عشرة عمر يا ريس .. هسيبك بقى عشان الفنجري بيرن عليا ..

- طنطاوي ..

- عيون طنطاوي يا ريس ..

- اعمل الصح ..

- من غير ما تقول يا ريس
............................................. 
الخبر هنا
 
* لطشته لأن ده من ضمن الهم اللى يضحك من جوا القلب .. شعبنا أغلب من الغلب والله .. وبيزغزغ نفسه علشان حتى يبتسم ..  *_*

عــــــــوووووووه

6 اللى إتكلموا
وأنا عندى ٨ سنين لقيت كتاب ورقه أصفر وواضح إنه قديم "  كان بتاع ماما  " ،أخدته ألعب بيه ؛ ولأنى صغيرة مكنش متوقع منى  إنى اقرأ الكتاب دة لإنه لا مجله ولا فيه صور ولا ملون حتى ،ولحد إنهاردة فاكره أسمه وشكله .. كان إسمه " الميدوسا" ،بدأت اقرأ فيه وأنا مش فاهمه أى حاجة لكن كل اللى وصل لى إنه " بيخوف أوى " ،وده طبعاً اكتشفته من كلمات زى ( شريرة ، أظافر طويلة ،لسان طويل مقسوم إلى نصفين ،رأس مقطوعه ) ،وخبيت الكتاب فى أوضتى وعلشان اقراه كنت بلم أطفال عمارتنا العزيزة على السلم وتبقى قعدة سمر وأحكى لهم أنا قريت ايه ؟!! ،وطبعاً مكانوش بيصدقونى .. أصل جيلنا من الأطفال كان غلابه لا فيه انفتاح ولا غيره ، وانا زى الشاطرة أقولهم : شفتوا طيب والله الكتاب اهوه وعلشان تبقوا تصدقوا .. ونظرة بقى انتصار والاقى منهم نظرة استغراب واستعجاب : جبتيه منين ده .. هنقول لطنط على فكرة .
 منستش الإسم ده أبداً وحبيت أعرف ياترى ايه ده .. علشان أحدد هى دى كانت رواية ولا كتاب ولا قصة ، وعرفت إنه دى ( إسطورة اغريقية ) .. وإن الأساطير الإغريقية هى بذات نفسيتها " علم الميثولوجيا " ودى حكايات تاريخية ليها علاقة بالآلهه الإغريق وملهاش أسس تاريخيه .
والأساطير فى الحضارة الإغريقيه كانت بتمثل لهم الحياه كلها وبتساعدهم على فهم العالم ،أكيد احنا دلوقت شايفينها أوهام وممكن تخاريف .. انما وقتها كانت حضارة كاملة .. لإنها كانت متعلقة بالآلهه اللى كانوا بيعبدوها فعلياً ،وكانوا ١٢ إله اسمها " الآلهه الإثنى عشر الأولومبية " وده نسبه لجبل " اوليمب " .
وكمان فى الوقت ده اهتموا بكتابه الشعر عن الأساطير دى ، اللى هيا الإلياذة اليونانية وهى ملحمة شعرية عن حرب طراودة لشاعر إغريقى قديم ،وقصتها بردوا جت من الأساطير دى وابطالها كانوا الآلهه .
  نرجع تانى لأسطورة الميدوسا اللى كانت من أشنع المخلوقات فى اساطير اليونان واللى أبطالها كانوا : زيوس وهو كبير الآلهة الإغريقية وهو حاكم مملكة الأحياء ويسكن في جبل الاوليمب ، وحيرا زوجة كبير الآلهة زيوس ، وبيرسيوس بطل الملاحم الإغريقيه وابن زيوس من أم بشرية ، وكاسيوبيا ملكة جميله ، والجرجونات الثلاث : ميدوسا واخواتها الاتنين هما ( ماجيرا ) و ( ينيرا ) .


والأسطورة بتقول ::
كانت ( كاسيوبيا ) الحسناء المغرورة قد بالغت في غرورها ووقاحتها إلى درجة أثارت حنق سادة (الأوليمب ) ،لهذاسلطوا على جزيرتها الفيضانات والزلازل .. ثم جاءت الطامة الكبرى حين أرسلواللجزيرة تنيناً مرعباً اسمه ( الكراكون ) ،
وكان هذا التنين يطلب – كالعادة – أن يقدموا له قرابين بشريه وإلا أغرق الجزيرة بما عليها ..وهكذا وجدت ( كاسيوبيا ) نفسها مرغمة على تقديم ابنتها الجميلة (أندروميدا ) لإشباع شهية التنين الشره .. وهكذا كانت أندروميدا الضحية القادمة مالم يحدث شيء ما .. 
وفي هذه اللحظة يصل( بروسيوس ) إلى الجزيرة، ( بروسيوس ) البطل المغوار كان واحداً من هؤلاء الأبطال الذين تزخر بهم الأساطير الإغريقية ، شديد الوسامة ، شديد البأس .. وهو كالعادة ابن زيوس من امرأة بشرية .. 
وقع في حب الفتاة المختارة كقربان .. وصمم على قتل الوحش لإنقاذ فتاته .. ولكن كيف ؟! ، مع انشغال أخوته من الأب " زيوس " بممارسة  أعمالهم  حيث كان(هرقل) مشغول بقتل الهيدرا .. و(أطلس) منهمك في رفع الكرة الأرضية .. و (برومثيوس ) معلق بين الجبال يتلقى عقابه الأبدي .. و(جاسون ) يبحث عن الفروة الذهبية .. كانت هناك مهمة أكثر تعقيداً تنتظر ( بروسيوس ) ..
طلب التنين لكى لا يقتل الفتاه أن يأتيه ( بروسيوس ) برأس ميدوسا .. وهنا كانت الصعوبة .
ميدوسا كانت في البدء بنتا جميلة، غير أنها تزوجت من بوسيدون ( إله البحر ) في معبد أثينا ( ربة الحرب والحكمه وحامية المدن ) وأنجبت ميدوسا من بوسيدون طفلين، وهذا ماجعل( أثينا ) تغضب، فحولتها إلى امرأة بشعة المظهر كما حولت شعرها إلى ثعابين وكان كل من ينظر إلى عينيها يتحول إلى حجر. 

نفيت ميدوسا واخواتها إلى جزيرة في البحر المتوسط لم تحددها الأسطورة حيث يعشن في الكهوف وسط عشرات من التماثيل الحجرية لأولئك البحارة التعساء الذين ألقى بهم حظهم العاثر على شاطيء تلك الجزيرة ..

والآن .. على ( بروسيوس ) أن يقطع رأس ميدوسا !!

ولكن كيف ؟ كيف يمكن مواجهة مخلوق بهذه الصفات ؟ دعك من السؤال الأهم .. كيف تقتل مخلوقاً من دون أن تراه؟! ،
لكن بروسيوس مثله مثل هرقل وثيذيوس .. بطل إغريقي أصيل .. يبحث عن المتاعب أينما وجدت .. ويحمل قدره على كفه ولا يملك الاختيار .. لهذا يروق كثيراً لسادة الأوليمب .. ولهذا تلقى زيارة من من هرمز ( قائد الأرواح إلى مملكة هيدز ورسول الآلهة إلى سكان الأرض )  .. يحمل له بعض الهدايا .. الخوذة التي تخفي من يرتديها .. والسيف الذي لا يضرب إلا ويصيب هدفه .. ثم الدرع البراق الشبيه بالمرآة .. 
وينطلق برسيوس مع رفاقه في البحر قاصدين جزيرة الجرجونات الثلاث ..
دخل ( بروسيوس ) كهف ميدوسا..حوله عشرات من التماثيل الشنيعة لبحارة ماتوا قبل أن يفهموا ما لذي قتلهم

انسل ( بروسيوس ) ومن معه في حذر باحثين عن ضالتهم .. تصحو ميدوسا من نومها وتفح الثعابين في شعرها .. فيخفي الرجال وجوههم خلف الدروع .. وتتقدم ميدوسا نحو أول الرجال فيتعثر وتلتقي عينيه بعينيها ويتحول لحمه إلى حجر ..

وهنا توجد نهايتان للأسطورة ..
الأولى : :  تقول أن ميدوسا رأت انعكاس وجهها في درع ( بروسيوس ) وتحولت إلى حجر ..
الثانية : :  تقول أنها تقدمت نحو ( بروسيوس ) الذي استجمع شجاعته وحاسة المكان عنده ليطير رقبتها بضربة واحدة ثم يبادر بالفرارقبل أن تصحوا أختاها ..

المهم أن ( بروسيوس ) قد قتلها دون أن يمس شقيتيها .. وعاد بالرأس في كيس ليظهره في اللحظة المناسبة أمام التنين قبل أن يبتلع حبيبته ..

الآن حق لـ ( بروسيوس ) أن يتزوج ويستريح ويهنأ بالاً ..

ولكن ماذا حدث للرأس .. ؟

يقال أن ( بروسيوس ألقى به في البحر .. وأسطورة أخرى تقول أنه أهداه لـ ( حيرا ) زوجة ( زيوس ) للتخلص به من أعدائها ..وأخرى تقول أنه اهدى رأسها لأثينا التى كانت قد ساعدته وقامت بوضعه على درعها المسمى بالأيغيس .. وثمة حكايات تتجاهل الأمر برمته .. 

ودى كانت أسطورة الميدوسا .. وزيها موجود اساطير كتير للأغريق اتعرفت من قصايد للشاعر هوميروس زى ( الإلياذة والأوديسا ) ، واللى بتتكلم عن الآلهه والمعتقدات الدينيه وقتها .. ودة كله ملهوش أسس تاريخية لكن فى نفس الوقت محدش قال عنه تخاريف.

واحنا كمصريين لينا اساطير قديمه فرعونيه بردوا مرتبطه بآلهه الفراعنه و معظمنا ميعرفهاش زى : : أسطورة خلق الكون ، أسطورة
أوزوريس وست ، أسطورة الفصل بين البشر والآلهه ، وغيرها ..

وفيه حاجات كنا بنسمع عنها واحنا صغيرين وبيخوفونا بيها .. كمان طلعت اساطير مصرية زى : : النداهه ، وأم الشعور ،والسلعوه .

كان فضول كبير منى انى أعرف أساس الحكاية .. علم أو أقدر اسميه دراسه أول مرة أعرفها .. استمتعت بيها .. وفكرتنى بالكتاب القديم اللى راح من وقتها بس بغرابته خلانى لسه فاكراه .. 

                                                                موسوعة ويكبيديا ساعدتنى كتير *_*  

55 مشكلة حب

8 اللى إتكلموا
كتاب عجبنى جداً ،واقعى واستفدت منه .. فجبت اللينك وجيت ،لمحبين قلبه الدماغ من أمثالى

ألطشـــــــــــــــــــــــــوه من هوووووونا 

وعلى الله الأجر والثواب بقى :))

الآنــ .. حبيبــــــــــى وأكثر

8 اللى إتكلموا
فى الليلة التى قدرها لنا الله منذ ولدنا أنا وأنت ، كانت ليلة التاسع والعشرون من رمضان .. أصبحت لك زوجه وأنت لى كيان .. أنت تعنى كل مرادفات السعادة .. كل معانى الحب  .. كل نبتات الحياه .
طالما أعددت لهذه الليلة كلمات وكلمات ولكنها تبخرت جميعاً .. وفضلت السكوت ومحاولة استيعاب كل مايدور .. حتى إننى ضحكت كثيراً من نفسى عندما أمسكت بالقلم لأوقع عهد زواجنا .. وارتبكت وارتعشت أصابعى واخطأت فى اسمى :))) 
اشعر بالكثير لكن عفواً .. تغمرنى السعادة حتى إننى الآن ابتسم فقط .. وجئت لأشارككم بسمتى .
سألته من قبل " إلى متى سأنتظر " ، ومن هنـــــــــا أتى وكان عقد قراننا حمداً لله .. أدعو الله أن يبارك لى فيه و يجعله لى زوج الدنيا والآخره ويجلعنى له قرة عين.. وأشكرك يارب على أن جعلته لى قدراً :)) 

ودعواتكم بظهر الغيب لنا بالسعادة ،،

مش كراكيب

7 اللى إتكلموا

هى حاجات كتيرة أوى ، فوق ما كنت أتصور لقيتها مبتخلصش ، على قد ما فكرت كتير وسألت نفسى .. طيب هودى دة كله فيييين ؟!! ، على قد ما سرحت .. سرحت فى كل حاجة فيهم شوية ، ابتسمت وأوقات ضحكت بصوت عالى وحاجات تانيه خليتنى أدمع وحاجات مكانش نفسى أشوفها وعلى طول قطعتها .. والكيس إتملى على الآخر وبقوا اتنين وأكتر .
الأوضه منظمه أوى ومش مبهدلة لكن كل دة جوا إدراج ومستخبى .. لإن كل حاجة فيه جزء من اللى فات وعدى علينا وبردوا استخبى .. بقينا مش شايفينه لكن دايما بنفتكره وبنحس بيه والحاجات دى باقيه منه جوا درج فى أوضتنا علشان تقول .. " أنا هنا اوعى تنسانى " ، جوابات كتبتها ماما لبابا وقت ما كان مسافر وكانت الوسيلة الأكثر إكتساحاً .. وكان لفظ الكيبورد وقتها يعاقب عليه القانون ويصيب المرء بالاذبهلال ... وكمان شرايط كاسيت بقى فيها صوتها وضحكاتها وصوتنا إحنا كمان وإحنا أضغر بسنين كتير من دلوقت !! ، هى مبقتش موجودة بس لما بحب احسها أوى .. بسمع صوتها اللى باقى وأحس بيها .
صورنا القديمه كلها .. من وقت سبوعنا والشمع والمغات والرز بلبن والضفاير وبعدين المدرسة ولحد ما كبرنا وبقت صورتى وأنا عروسة نسخه تانيه من ملامح أمى وهى عروسه بردوا :)) .
ورق الثانوية العامة بكل شخابيطة ومواعيد الدروس االى كنت بكتبها فى آخر ورقه فى الكشكول ،وخط مدرس الرياضيات وهو كاتبلى " هتروحـــــــــــــى النار " علشان كنت فاشله فى المادة أوى ، وقلوب وورد وروسومات وقت ما بسرح بخيالى ، وشويه أدعية فى وقت الإمتحانات.

والأجندة خبيت فيها كل اللى حسيت بيه من أول قصيدة أو خاطرة كتبتها .. أحياناً بقرأ كلام زمان كتبته وبكون حسه انه دة مش أنا ، أوقات بضحك على نفسى ، وأوقات بقول برافو ،وأوقات بقول أنا إمتى كنت كدة ؟!! .. وكتب إشترتها وقتها من مصروفى وفضلت أقراها لحد ما حفظتها .. وروايات كتير قصصها وأساميها عاشت معايا وجوايا .

مع كل دة إكتشفت إنه دة ماضى حلو أوى بنيت عليه شخصيتى وأحلامى ببكرة اللى أنا بعيشه دلوقت ، ومن هنا مش معتبرة أبداً إن دى كراكيب ومش متخيله بردوا إنى فى يوم ممكن أفتح درج من دول ألقاه فـــــــــــــــــــاضى .. وقتها هحس إنى مجوفه من جوا .
وعلشان كدة بدعى ربنا ألاقى مكان فى بيتى الجديد لكل كراكيبى .. أقصد للسنين اللى فاتت من عمرى :)))

وحدك أنت

8 اللى إتكلموا
وأدركتُ أنكَ عشقىَ الوحيد 
عندما تذكرتُ الأمس ..
فالأمسُ عندى
راهباً مسجونٌ يبكى
خوفٌ وشجونٌ تعوى
بركانُ دموعٍ يسرى
وصقيعُ المطرِ يدغدغنى
وأخــــــــافُ البحر
مع أن الموجُ يصاحبنى
ويقلبُ أيامى صدفاً 
وآتى للشطِ لأحملها 
فتجرحنى .. وتدمينى
ويسيلُ الحبُ على جسدى
وتخورُ قواىَ على الأرضِ
لتحميــــــــــــــــــــــنى
وينهارُ الدمعُ على جفنى
فيكويـــــــــــــــــــــنى
وبذلك كانت ذكرى أمسى
أما اليوم .. وبعد اليوم 
فوحدكَ أنت 
بعشقكَ أنت
ترضيــــــــــــــــــنى
وأعترف يا حبيبى
أنكَ الحياه
انكَ وجهىَ فى المرآه
أنكَ أرض كونى وسماه
أنك ربيع العمرِ ومناه
ولأعترف
بأن قلبى فى راحتيكَ
ولا أخـــــــــــــــــاف
بأن فرحى يساوى نظرةَ مقلتيكَ
ولاأخــــــــــــــــــاف
بأن عمرى عبداً لديكَ
ولاأخــــــــــــــــــاف
بأن روحى أقربُها منى إليكَ
ولاأخــــــــــــــــــاف
لأن الخوفَ معصيتى
وعشقُكَ علمنى أن أتوب
أن أدوب
ونسيتُ خوفى للأبد 
ولكننى كرهتُ السفر
أنا أريدكــــــــــــــــــ
وفى كلَ يومٍ أقولها
لكل الصور
متى ستأتى لتحتوينى ؟!
يا ألفَ لونٍ للزهر
يا ألفَ وجهٍ للقمر
أنا افتَقدتُك بكلِ الجنون
فإلى متى سأنتظر ؟!!

يا بلدنا يا بلــــــــــــــــــد

22 اللى إتكلموا
وأنا بكركب كعادتى وبدعبس كدة فى جعبة عمونا النت .. قريت الكلام دة وعجبنى .. وسريعاً لطشته هنا علشان ميتوهش منى وأدور عليه >________<

■ الرئيس أمرنى أن أقول الصدق.. من بيان د. عاطف عبيد، رئيس الوزراء الأسبق، أمام مجلس الشورى «الأخبار».

 ■ الرئيس يسأل محافظ الشرقية: بلدك إيه؟.. والمحافظ يرد: «اللى تأمر بيه يا ريس».. عنوان «المصرى اليوم».

■ اللى بيقولوا لأه خلصوا.. وزير الإسكان الأسبق حسب الله الكفراوى «الوفد».

■ الفترة المقبلة الأسوأ فى تاريخ مصر.. محمد حسنين هيكل «المصرى اليوم».

■ دولة بلا تحويلة ونظام بلا قضبان.. أكرم القصاص «العربى».


■ لا أستند إلى جدار فى مصر الآن إلا وأجده آيلا للسقوط.. يوسف القعيد «الأسبوع».

■ مصر تحولت إلى متعهد تنظيم حفلات، ولا تأثير لها فى المؤتمرات.. عنوان «ميديل إيست تايمز».

■ نعيش فى نظام شبه رئاسى شبه برلمانى، وصحافة شبه حرة، وحكم شبه ديمقراطى.. يعنى إحنا شبه عايشين.. حسن الزوام «الميدان».■ البلد خوَّخ.. حمدى رزق «المصرى اليوم».

■ مصر تحولت إلى مصرين.. مصر المنتجعات وملاعب الجولف.. ومصر التى يكاد أهلها يسدون رمقهم.. توماس فريدمان «نيويورك تايمز».

■ السلطة تزوجت الثروة فأنجبت «الفساد».. د. مصطفى الفقى «الخميس».
 
■ يا أيها المسؤولون المطرمخون القاعدون على قلب هذا الوطن.. اللى ياكل لوحده يزور.. وليد كساب «الدستور».
■ لما مصر اسمها المحروسة، آمال اتنهبت ليه؟.. إبراهيم هدهد «الغد».

■ سمى وزير الداخلية بالعادلى لأنه يقلب المواطن ويعدله؟ ثم يقلبه ويعدله، ثم يتركه بعد ذلك يمشى عدل.. د. نصار عبدالله «الفجر».

■ يارب إن كان قد تبقى لنا هامش بسيط من الاستجابة، فلا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا.. وأنت تعرفه من غير ما اتطوع بالإبلاغ عن اسمه.. أحمد الجمال «العربى».

■ جاء اليوم الذى نحسد فيه موريتانيا أنها تخلصت من عهد ولد الطايع، بينما نحن ندخل فى عهد طايع الولد.. بلال فضل «الدستور».
 
■ يا شعبى حبيبى، يا روحى يا بيبى، حاحطك فى جيبى، يا ابن الحلال..
وأمرمط سعادتك، واهزأ سيادتك، وأخللى كرامتك فى حالة هزال..
وتعيش قضية، وتصبح رزية، وباقى حياتك تعيش فى انعزال..
حتقبل حاحبك، حترفض حلبّك، حتطلع تنزل، حاجيب لك جمال..
الشاعر أحمد فؤاد نجم «البديل»


■ نطالب بالتوريث.. ابن التربى أحق بمهنة أبيه.. رئيس رابطة التربية فى مصر الحاج عبدالعزيز صالح «الميدان».

■ خذوها من الآخر واذهبوا إلى أقرب مستشفى للأمراض العقلية إذا كنتم تأملون فى إصلاح أو تعديل دستورى فى مصر.. عبدالحليم قنديل «الكرامة».
 
 ■ سكوت، حنزور.. سليمان الحكيم «العربى».

■ كلنا إخوان.. مفيش حاجة اسمها إخوان مسلمين.. د. فتحى سرور «المصرى اليوم».

■ الإخوان المسلمون مثل إسرائيل كيانات غير شرعية.. د. مفيد شهاب «الجمهورية».

■ كل شيعة مصر يمكن جمعهم فى ميكروباص واحد.. فهمى هويدى «اليوم السابع».
 
 ■ مصر دولة غنية ولكنها تدار بعقلية فقيرة.. د. صبرى الشبراوى «الجمهورية».
 
■ مصر هى البلد الذى تجد فيه الحذاء فى الفاترينة والرغيف على الرصيف..

وجدى زين الدين «الوفد».

■ مصر ليست أمى.. دى مرات أبويا.. أسامة غريب «المصرى اليوم».

■ مصر رائدة فى الخير والشر.. فيها أحسن قارئ قرآن وأحسن أديب، وأحسن راقصة وأحسن فرعون..

د. يوسف القرضاوى «قناة اليوم».

■ مصر للبيع لأدنى سعر.. حازم هاشم «الوفد».


■ حكومة ولاد الأصول باعت أصول البلد.. حسين عبدربه «الأسبوع».


■ يا ترى العزا فين النهاردة.. فى عمر مكرم وللا فى عمر أفندى.. محمد عمر «أخبار اليوم».

■ بيعوا كل الذى تريدون بيعه، ولكن اعتبرونا نحن المواطنين جمعية عمومية يجب استشارتها.. صلاح منتصر «الأهرام».

■ الحكومة تتصرف فى ثروة مصر كما يتصرف الشاب السفيه فى ثروة أبيه..

الراحل جمال بدوى «الوفد».

■ المَكَنْ دون صيانة منذ ٤٠ عاما، والتعيينات توقفت منذ عام ١٩٨٦، وعدد العمال انخفض من ٢٨ ألف عامل إلى أقل من ١٢ ألفا، والآن يريدون محاسبتنا على الخسائر.. يروحوا يحاسبوا اللى خربها.. من أقوال عمال غزل كفر الدوار «الدستور».

■ على كثرة ما نتحدث عن رجال الأعمال وعن التصنيع، لم نصنع حتى اليوم ساعة مصرية ولا جهاز راديو أو تليفزيون.. الراحل د. عبدالقادر القط «الأهرام».

■ احنا بتوع الأستيكة.. طلعت المغاورى «الوفد»، تعليقا على تصنيع أول أستيكة مصرية.


■ احنا اللى صدرنا المعسل.. حسن عامر «الفجر».

■ سلط الله علينا من أعمالنا رجال أعمالنا.. محمد أبوكريشة «الجمهورية».

■ أتحدى أى مسؤول أن يعلن عن ملاك الصف الأول فى الساحل الشمالى، لأنه سيكتشف أن الذين يحتكرون البحر هم الذين يحتكرون البر.. سيد على «الأهرام».


■ معظم الهاربين بفلوسنا كانوا يقيمون لنا موائد الرحمن، وأتارى إحنا اللى عازمينهم..

جلال عامر «البديل».

■ لماذا لا يصاب المتهمون بالفساد بالمرض إلا بعد سقوطهم، فيهربون بحجة السفر للعلاج؟..

وائل الإبراشى «صوت الأمة».

■ السجون المصرية أفضل من أوروبا، واسألوا سفراء أمريكا وبلجيكا وبريطانيا،.. مساعد وزير الداخلية لشؤون السجون، لواء نبيل العادلى «الجمهورية».

■ رشوت محافظ الجيزة السابق، ماهر الجندى، بناء على فتوى بمشروعية الرشوة ما دمنا مكرهين.. رجل الأعمال عمرو حليقة، الذى برئ فى قضية المحافظ «العربى».

■ كشف رئيس جهاز المحاسبات أن خسائر مشروع فوسفات أبوطرطور بلغت ١٠ مليارات و٨٠٠ مليون جنيه.. هل يعنى ذلك أن الحرامية لبسونا طراطير، أنا أبوطرطور، وأنت أبوطرطور، وهو أبوطرطور، وكلنا طراطير؟.. أحمد رجب «الأخبار».

■ لو كان صحيحاً أن منتجات توشكى تصدر إلى أسواق أوروبا، فمتى تصل إلى أسواق مصر؟.. عبدالعال الباقورى «العربى».

■ اسألوا من عين صاحب العبارة الغارقة فى مجلس الشورى لتعرفوا هوية من يسانده..

مصطفى بكرى «الأسبوع».

■ إنتو مالكم؟.. اللى ماتوا فى العبارة من أهلنا.. همه صعايدة وإحنا اللى بندافع عنهم، وإحنا رضينا باللى حصل، وخلاص عايزين نقفل الموضوع على كده.. كتر خير الحكومة على اللى عملته.. كتر خيرها.. نائب الحزب الوطنى عبدالرحيم الغول «الفجر».

■ عندنا أسرع قطار فى العالم.. من القاهرة للجنة بدون توقف.. الرسام عز العرب «التجمع».

■ إحنا هنا بنموت على البطىء.. لما نموت هناك على شاطئ إيطاليا مرة واحدة يبقى أحسن.. شاب يحلم بالهجرة «أكتوبر».

■ ماحدش فى مصر بيبات جعان.. الفقير بيمشى فى الشارع يلاقى الناس تقدم له العصير والبلح.. نائب الحزب الوطنى عبده أبوعيشة «صباح الخير».

■ صحيح إن مفيش حد فى مصر بيبات من غير عشا.. لكن مشكلتنا الحقيقة مع الحكومة مش فى العشا.. المشكلة فى الفطار والغدا.. مجدى حسنين «أكتوبر».

■ يعنى إيه رأس سنة؟.. صبى القهوجى عبدالعظيم «الأهالى».

■ الجامعة زى الفل، ورغيف العيش زى الفل، والديمقراطية موجودة، والحديد موجود، طيب مصر حزينة ليه؟.. سؤال الطالب بلال دياب لرئيس الوزراء أثناء محاضرة له بجامعة القاهرة «البديل».

■ ماحدش بيحاسب الفلاح على الميه فى مصر لأنها ببلاش.. وأبوبلاش كتر منه.. رئيس الوزراء د. أحمد نظيف «المصرى اليوم».

■ لماذا يثور المواطنون لعدم توافر مياه الشرب؟.. ماتشربوا ميه معدنية..

محمد على خير «الميدان».

■ من ينقذنا من أغذية الدمار الشامل؟..

القارئ سمير رشدى «الجمهورية».

■ السحابة السوداء نتيجة مرتفع جوى يؤدى لزيادة الضباب الدخانى..

وزير البيئة د. ممدوح رياض «الأهرام».

■ المشروع القومى للإسكان مجرد كلام عشان يريحوا الناس نفسيا..

وزير الإسكان الأسبق صلاح حسب الله «البديل».

■ الحكومة هى التى تشترى القماش، وهى الزبون الوحيد، وترزية مجلس الشعب يفصلون على مقاسها.. وفى النهاية يلبسها المواطن.. عصام كامل «الأحرار».

■ بعد كمبيوتر لكل طالب، إن شاء الله ستوفر الوزارة كرسى لكل طالب فى الخطة الخمسينية القادمة.. الرسام محمد حسن «الأحرار».

■ تتحدثون عن كرة القدم.. الجنازة حارة والميت لا مؤاخذة.. محمد جابر «مجلة الإذاعة والتليفزيون».

■ الانتماء الآن إلى الفلوس وليس إلى الفانلة.. المدير الفنى للمنتخب الأوليمبى

شوقى غريب «نص الدنيا».

■ أغانى اليومين دول كلمة واحدة ونغمة واحدة وهيصة كدابة.. حاجة تجيب الصداع..

الفنانة الراحلة أمينة رزق «الكواكب».

■ نعم أغنى للسكرانين، لأنى لم أجد فايقين أغنى لهم.. المطرب الشعبى

سعد الصغير «القاهرة».

■ إشمعنى فيلمى أنا عايزين تفهموه؟..

المخرج داود عبدالسيد «العربى».

■ شارع عباس العقاد أكثر شهرة من العقاد نفسه..

د. رفيق الصبان «أكتوبر».


■ الواقع الثقافى متدهور، ومحاصر بشبكات المنافع وغياب الضمير.. الشاعر محمد إبراهيم أبوسنة «الهلال».

■ لم يعد لإذاعة صوت العرب بريق، ومحطات التليفزيون بدأت تخبو، ومصر لم يعد فيها مد ثقافى.. حاكم الشارقة د. سلطان القاسمى «الدستور».

■ الصحافة حرة تنتقد ما تريد، وإحنا كمان نقرأ ما نريد.. وزير التعليم العالى

د. هانى هلال «الأهالى».

■ لم تفرق الصحف والقنوات التليفزيونية بين تغطية الأخبار والتغطية على الأخبار..

سلامة أحمد سلامة «الأهرام»

■ الحكومة تسعى إلى تحويل السلطة الرابعة إلى السلطة الراكعة..

الروائى بهاء طاهر «الوفد».

■ وجهوا للمعارضين تهمة إهانة الرئيس، فماذا عن تهمة إهانة الشعب؟..

إبراهيم عيسى «الدستور».

■ البركان سينفجر دون سابق إنذار، والطوفان سيجتاح كل من يقف فى طريقه لا محالة..

د. رؤوف عباس «الكرامة».

■ مصر الآن تعيش مرحلة فك الجبس..

أسامة أنور عكاشة «نص الدنيا».

■ ورد الجناين بيفتح فى مصر..

هويدا طه «القدس العربى».

■ أيها الشعب الحبيب المهاود.. رجاء لا تنظر إلى نصف الكوب الفاضى.. إكسر الكباية كلها..

القارئ إبراهيم عطا الله «الدستور».

■ كفاية.. الشعب لابد أن يسترد حقه..

رئيس الوزراء الأسبق الراحل د. عزيز صدقى «الأسبوع».

■ والله الذى لا إله إلا هو لن نكون قطيعا من الأغنام، ولن نقصف أقلامنا، ولن نكمم أفواهنا، ولن نستعبد بعد اليوم..

المستشارة نهى الزينى «صوت الأمة».
 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
وهذا كل ما حدث ..